احتفل نادي ليفربول لكرة القدم يوم الأمس بالذكرى الـ ١٢٥ لتأسيسه عبر إقامة حفلة في الآنفيلد.

انضمت مجموعة من الطلبة من ٢١ مدرسة محلية تابعة لبرنامج Red Neighbours الخاص بالنادي لفعاليات خاصة في مدرج الماين ستاند بالملعب إلى جانب ضيوف مؤسسة ليفربول الخيرية وأعضاء مركز آنفيلد للفنون.

وشارك الأطفال في جلسة تفاعلية مع سفراء النادي روبي فاولر وغاري مكاليستر قبل المشاركة في مسابقة الرقص التي قادتها شخصية النادي الرسمية Mighty Red.

هذا واستضاف الآنفيلد ٢٠٠ متقاعد محلي للاستمتاع بوجبة في قاعة The Beautiful Game بالإضافة إلى العروض الترفيهية مثل الغناء وألعاب الحيلة.

جميع صور الاحتفالات أدناه.