استمتع أفراد فريق ليفربول بيومهم في العاصمة الأسترالية سيدني عبر زيارة شاطئ بونداي وحديقة الحيوانات وأحد أشهر الموانئ في العالم بالإضافة إلى مستشفى للأطفال.

بعد الفوز بمباراتهم الودية أمام نادي سيدني لكرة القدم بثلاثية نظيفة، أخذ لاعبو الريدز إلى جانب الطاقم التدريبي وأساطير ليفربول جولة حول العاصمة الأسترالية.

التقى آدم لالانا ودانييل ستوريدج وجيمس ميلنر بحيوانات الكوالا والكنغر في حديقة تارونغا، بينما قضى روبيرتو فيرمينو ولوكاس ليفا وترينت أليكساندر-آرنولد يومهم تحت أشعة الشمس الأسترالية في شاطئ بونداي.

ومن جهة أخرى، زار كل من ستيفن جيررارد وديان لوفرين وجيني فينالدوم وأعضاء آخرين من وفد ليفربول المسافر مستشفى سيدني للأطفال.