نشر نادي ليفربول لكرة القدم صوراً من داخل الآنفيلد تظهر سرعة التطورات في الماين ستاند خلال الأسابيع القليلة الماضية.

ينشغل عمال البناء بتطوير المبنى حتى يكون مستعداً لاستقبال ٢٠،٥٠٠ مشجع للريدز على منصته الجديدة في الموسم القادم.

ويستمر العمل على تحويل الردهات الجديدة إلى مساحات يمكن للجماهير التجمع فيها قبل بدأ المباريات. كما بدأ تثبيت الجدران الداخلية، خدمات التدفئة، التهوية، المياه، الكهرباء، مكافحة الحريق وأنظمة السلامة.

هذا وقد تم تثبيت المصاعد الأولى داخل المنصة، وعندما ينتهي البناء، ستوفر هذه المصاعد للجماهير وسيلة نقل مريحة إلى مقاعدهم بالإضافة إلى خدمات الردهة الحديثة، والتي ستكون مفتوحة لحملة تذاكر الماين ستاند.