حقق ليفربول فوز كبير أمام ضيفه آرسنال على الآنفيلد برباعية نظيفة في ثالث مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز، سجل للريدز كل من روبيرتو فيرمينو وساديو ماني ومحمد صلاح ودانييل ستوريدج.

التشكيلة...

أجرى المدرب يورغن كلوب تغييرين فقط على تشكيلته منذ مواجهة هوفنهايم الأخيرة، وذلك بإشراك جو غوميز ولوريس كاريوس الذي حل مكان زميله سيمون مينيوليه بعد أن قرر المدرب الألماني إراحة الحارس البلجيكي.

الشوط الأول...

حظي المضيف بفرصة مبكرة في الشوط الأول عبر إيمري تشان الذي استلم عرضية ألبيرتو مورينو ولكن رأسية الألماني ذهبت إلى خارج الملعب دون خطورة.

رد الفريق الضيف في الطرف الآخر بعد أن انطلق أليكسيس سانشيز الذي مرر الكرة لـ داني ويلباك داخل المنطقة ولكن تسديدة الأخير اعتلت المرمى بفضل ضغط جو غوميز عليه.

اقترب الريدز من افتتاح التسجيل عبر تشان الذي لعب كرة على طبق من ذهب لـ صلاح الذي كان متواجد أمام مرمى آرسنال ولكن بيتر تشيك تألق في التصدي لمحاولته.

لم يمضي الكثير من الوقت حتى أن تمكن أصحاب الأرض من خطف التقدم بفضل روبيرتو فيرمينو الذي وجه الكرة في الشباك برأسه بعد عرضية جو غوميز الرائعة من الجناح الأيمن.

نجح هندرسون في قطع الكرة من مسعود أوزيل ليلعبها لـ فيرمينو الذي أعاد التمريرة للكابتن ليحاول التسديد أمام تشيك ولكنها مرت بسلام على مرمى آرسنال.

انطلق صلاح بشكل سريع على الجناح الأيمن ليراوغ ويسدد داخل المنطقة ولكن تشيك تمكن من التصدي للكرة.

هدد المضيف مرمى المدفعجية مجدداً عبر ماني الذي حاول تسديد كرة هوائية في الشباك ولكنها مرت بجانب القائم الأيمن.

وقبل نهاية الوقت الأصلي من الشوط الأول بخمس دقائق، أضاف ماني الهدف الثاني بتسديدة مقوسة في غاية الروعة من طرف المنطقة بعد هجمة مرتدة سريعة للريدز.

الشوط الثاني...

نفذ محمد صلاح ركلة حرة غير مباشرة باتجاه تشان الذي وجه الكرة برأسه ليحاول لوفرين متابعتها ولكن الكرواتي لم يتمكن من الوصول إليها لتذهب إلى ضربة مرمى.

خطف صلاح الكرة من مونريال بذكاء لينطلق بسرعة عالية على الجناح الأيمن ويسدد من طرف المنطقة ولكن تشيك كان بالمرصاد للتصدي لمحاولته، ثم حاول هندرسون متابعة الفرصة ولكن تسديدته اعتلت المرمى.

تمكن ليفربول من التقدم بثلاثية نظيفة في الدقيقة الـ ٥٦ عبر محمد صلاح الذي قطع الكرة من هيكتور بيليرين برأسه لينطلق بشكل سريع من منتصف الملعب وينفرد أمام تشيك ويضع الكرة في الشباك بسهولة.

كاد ماني يسجل الهدف الرابع للريدز بعد استغلال الكرة التي لم يتمكن مونريال من التحكم بها ليسدد بقوة من طرف المنطقة ولكن تشيك نجح في التصدي لمحاولته بصعوبة وأبعدها بعد ذلك الدفاع من أمام المرمى.

أجرى المدرب الألماني تغييره الأول بإشراك دانييل ستوريدج في مكان ساديو ماني الذي تمكن من تقديم أداء رائع أمام النادي اللندني بتسجيل الهدف الثاني من اللقاء.

ونجح ستوريدج في ترك بصمته بعد دقائق قليلة من دخوله أرض الملعب بإضافة الهدف الرابع للريدز برأسه بعد استلام عرضية رائعة من صلاح.

وبعد دخول العشر دقائق الأخيرة من اللقاء، دفع كلوب بثاني تغييراته بدخول جيمس ميلنر في مكان روبيرتو فيرمينو، وأجرى بعد ذلك تغييره الأخير بإشراك ماركو غرويتش في مكان إيمري تشان.