فاز ليفربول بأولى مبارياته الودية في معسكره التدريبي في ألمانيا أمام مضيفه نادي هيرتا برلين بثلاثية نظيفة على الملعب الأولمبي بالعاصمة الألمانية، سجل للريدز دومينيك سولانكي وجيني فينالدوم ومحمد صلاح.

التشكيلة...

خاض المدرب يورغن كلوب لقاء اليوم بفريق مختلف عن تشكيلة المواجهة الأخيرة أمام ليستر سيتي في هونغ كونغ، وشهدت التشكيلة أيضاً عودة المهاجم ساديو ماني الذي شارك مع الفريق للمرة الأولى منذ شهر أبريل الماضي إلى جانب إيمري تشان الذي انضم للريدز مرة أخرى خلال الأسبوع الماضي.

الشوط الأول...

اضطر ديفوك أوريغي إلى الغياب عن تشكيلة الفريق قبل بدء المباراة بلحظات قليلة إثر التعرض إلى شد عضلي ليدخل في مكانه دومينيك سولانكي.

استهل المضيف اللقاء الودي بانطلاقة سريعة وتسديدة من طرف المنطقة عبر ميتشيل وايزر ولكنها إلى خارج الملعب.

كرر هيرتا محاولة افتتاح التسجيل عبر فلاديمير داريدا الذي سدد كرة قوية ولكنها وصلت إلى سيمون مينيوليه بشكل مباشر.

نجح اللاعب الشاب دومينيك سولانكي في تسجيل هدف اللقاء الأول في الدقيقة الـ ١٦ برأسية رائعة داخل منطقة الفريق الألماني بفضل عرضية دقيقة من آدم لالانا.

اقترب ساديو ماني، الذي عاد للملاعب بعد التعافي من إصابته، من تسجيل الهدف الثاني ولكن تسديدته اعتلت مرمى الحارس روني جارستين.

وفي الطرف الآخر من الملعب، هدد هيرتا مرمى الحارس البلجيكي بهجمة سريعة ولكن جويل ماتيب تمكن من إبعاد الكرة إلى ركنية.

وأضاف جيني فينالدوم الهدف الثاني للريدز بتسديدة أرضية من طرف المنطقة بعد أن مرر ماني الكرة للوراء باتجاه اللاعب الهولندي.

الشوط الثاني...

أجرى المدرب الألماني عدة تغييرات مع بدء الشوط الثاني بدخول كل من روبيرتو فيرمينو ومحمد صلاح وجوردن هندرسون ودانييل ستوريدج بالإضافة إلى لاعب الريدز الجديد أندرو روبرتسون.

لم يمضي الكثير من الوقت لـ روبرتسون ليسدد كرته الأولى بقميص ليفربول من مسافة بعيدة ولكنها وصلت إلى أيدي الحارس.

حاول أليكساندر إيسوين تقليص الفارق لفريقه بتسديدة من داخل المنطقة ولكن مينيوليه تمكن من التصدي لها بشكل جيد.

كاد محمد صلاح أن يسجل الهدف الثالث من اللقاء بعد أن مرر روبرتسون كرة ذكية من الجهة اليسرى ولكن الدولي المصري لم يتمكن من الوصول إليها لتخرج إلى ضربة مرمى.

وبعد مرور عشر دقائق، سجل صلاح الهدف الثالث بشكل رائع عبر كرة ساقطة من فوق الحارس بعد عرضية كوتينهو السحرية التي وضعت حامل الرقم ١١ أمام المرمى.

حاول ليفربول تسجيل هدف آخر عبر صلاح الذي مرر كرة ذكية من طرف المنطقة لـ فيرمينو الذي انطلق سريعاً وحاول وضع الكرة في الشباك ولكنها كانت عالية.

أجرى المدرب يورغن كلوب تغيير آخر بدخول ريان كينت في مكان فيليب كوتينهو الذي ساعد ليفربول على تسجيل هدفه الثالث بلمسة رائعة.

حصل هيرتا على ركلة حرة مباشرة خطيرة لينفذها فالنتين ستوكر بذكاء ولكن مينيوليه تمكن من إبعاد الكرة لركنية.