أكد كيفن ستيوارت بأنه مصمم على التعافي من الإصابة التي تعرض إليها في نهاية موسم ٢٠١٦-٢٠١٧ للحصول على المزيد من دقائق اللعب مع ليفربول في الموسم القادم.

كانت مواجهة بليموث أرغايل في كأس الاتحاد الإنجليزي في يناير الماضي هي المباراة الأخيرة للاعب الوسط مع الريدز، ليشارك في تسع مباريات فقط مع ليفربول طوال الموسم.

وأكد ستيوارت بأن الإصابة لم تنهي أماله في خوض تحدي المشاركة مع فريق المدرب يورغن كلوب بشكل منتظم.

هذا وتحدث اللاعب الشاب مع الموقع الرسمي عن ذلك قائلاً: "أحاول بذل قصارى جهدي للمحافظة على لياقتي البدنية لكي أكون مستعداً عندما يحتاجني الفريق.

"سنلعب العديد من المباريات في الموسم القادم لا سيما في حال التأهل لدور المجموعات من دوري أبطال أوروبا، لذلك من المهم أن أحافظ على لياقتي في الصيف بالإضافة إلى العمل بجهد، سنرى لاحقاً كيف ستكون مجريات الموسم.

"يساعدني هذا الأمر على المضي قدماً، مررت بظروف مشابهة في الماضي، لذلك أنا أعرف أن الأمر ليس مستحيلاً.

"يمتلك اللاعبون الذين أتدرب وأتنافس معهم جودة كبيرة، ولكنني لن أفقد الأمل لأنني سبق ومررت بهذا الأمر".