اعترف يورغن كلوب بأهمية تعلم ليفربول الدروس العديدة المستخلصة من خسارته أمام مانشستر سيتي ظهر السبت الماضي.

شدد المدرب الألماني على ضرورة اتخاذ لاعبيه الخطوات اللازمة للاستفادة من نتيجتهم المخيبة في ملعب الاتحاد والتحسن عوضاً عن التفكير كثيراً في الجوانب السلبية.

مر الريدز بيوم صعب في مانشستر بعد تعرضهم إلى خسارة ثقيلة بنتيجة ٥-٠، وذلك بعد أن تلقوا أربعة أهداف عقب حصول ساديو ماني على البطاقة الحمراء في الشوط الأول.

ويصر كلوب بأن فريقه، الذي كان متأخراً بهدفين نظيفين بعد نهاية الشوط الأول من اللقاء، كان يستطيع إدراك التعادل قبل طرد الدولي السنغالي، مما يدفع مدرب الريدز إلى عدم التفكير كثيراً في النتيجة النهائية من اللقاء.

هذا وتحدث الألماني مع الموقع الرسمي قائلاً: "لدينا الكثير من الدروس المستخلصة من هذه المباراة. كنت أشعر بالكثير من الغضب بين الشوطين، ولم ينتابني هذا الشعور بسبب النتيجة النهائية، بل غضبت لأن الفريق كان بإمكانه الفوز بالمباراة بنسبة ١٠٠%.

"لا يعتبر أمر مهم بعد هذه اللحظة، خسرنا بخماسية نظيفة وأنا أدرك أنها نتيجة مجنونة! لم نلعب بالطريقة التي كنا نريدها في الشوط الأول، حيث كنا نقدم ٦٠-٧٠% من جهدنا.

"لا تستطيع أحياناً الفوز بعد نهاية فترة التوقف الدولي بسبب لعب أفراد الفريق في مراكز مختلفة ضمن أنظمة مختلفة مع منتخبات بلادهم ولا نستطيع تغيير هذا الواقع، ولكن من الواضح أن السيتي كان يواجه أيضاً بعض المشاكل.

"امتلكنا العديد من اللحظات الواضحة للتسجيل ولكننا تلقينا هدف وهذا أمر طبيعي، ولكن البطاقة الحمراء أعطتهم أفضلية التفوق علينا.

"الجميع يعرف صعوبة اللعب في ذلك الملعب بعشرة لاعبين لذلك حاولنا اللعب في عمق الملعب، ولكنه لم يكن أمر منطقي.

"اكتسبنا العديد من الدروس المستفادة من هذه المباراة، ولكننا لا نستطيع تغيير ما حدث اليوم وبإمكاننا فقط التعلم منه لتقديم أداء أفضل في المباريات القادمة".