علق يورغن كلوب على البطاقة الحمراء التي حصل عليها ساديو ماني خلال مباراة مانشستر سيتي وليفربول، وحلل أيضاً أداء فريقه الذي دفعه لتعلم هذا الدرس القاسي بعد تلقي الخسارة بخماسية نظيفة.

تلقى الريدز خسارة قاسية في ملعب الاتحاد بعد طرد الدولي السنغالي من اللقاء بسبب تدخله على الحارس إدرسون مورايس قبل نهاية الشوط الأول بعشر دقائق.

طرد الدولي السنغال بعد دقائق من تسجيل سيرجيو أغويرو الهدف الأول من اللقاء للفريق المضيف، وتمكن السيتي من فرض سيطرته على مجريات المباراة عبر استغلال النقص العددي للريدز.

هذا وناقش المدرب الألماني في المؤتمر الصحفي الخاص تلك اللحظة التي أثرت على أداء ليفربول في اللقاء، بالإضافة إلى احتمالية إشراك فيليب كوتينهو في أولى مباريات دور مجموعات دوري أبطال أوروبا أمام إشبيلية ليلة الأربعاء القادمة.

تفاصيل المؤتمر الصحفي أدناه.

طرد ماني من اللقاء...

"كان حادث غير مقصود ولم يحالفه الحظ، أعتقد بأن الجميع يعرف أن ماني لم يكن ينظر إلى الحارس، لا يوجد أدنى شك بأنه لم يلاحظه وأراد فقط الوصول إلى الكرة بأسرع وقت ممكن، وحصل على البطاقة الحمراء في تلك اللحظة ولا نستطيع تغيير ما حدث. نأمل أن إصابة الحارس ليست خطيرة إلى درجة كبيرة، أعتقد بأن الجماهير ظنت بأن الإصابة كانت خطيرة للغاية عندما تواجد الحارس على أرض الملعب، ولكنه كان متواجد بعد صافرة النهاية بالقرب من الخطوط الجانبية، لذلك آمل ألا تكون خطيرة".

ردة فعل ماني بعد اللقاء...

"إنه يشعر بخيبة أمل كبيرة، كان مصدوم بسبب ما حدث وقرار الحكم الذي لم يتوقعه. كان من الممكن أن يحتسب خطأ ضد الحارس في حال عدم استخدام ماني لقدمه في ذلك الموقف، لا أعرف ما يمكنني قوله، اتخذ الحكم قرار البطاقة الحمراء وأنا متأكد بأن الكثير سيبحثون عن أسباب كافية لدعم صحة هذا القرار ونحن لا نستطيع تغيير الواقع. لا يوجد شك بأنه أثر على أداء الفريق كثيراً".

عما إذا شعر بالرضا عن الأسلوب الهجومي الذي لعب به فريقه في بداية اللقاء أو إذا كان يشعر بالقلق بشأن الأداء الدفاعي بعد اللعب بعشرة لاعبين...

"هل شعرت بالرضا؟ لا، لأنني كنت أتوقع هذا الأمر من اللاعبين، دائماً ما أتوقع التفوق في النصف ساعة الأولى من اللقاء. لم يتمكن الفريقان من تقديم المستوى الدفاعي المطلوب، ولكننا صنعنا العديد من الفرص وصعبنا الأمور على دفاع السيتي في تلك المواقف، وحصلوا على البطاقة الصفراء في موقفين مختلفين بالقرب من منطقة الجزاء.

"لم يحالفنا الحظ في العديد من المواقف ولكنني أعتقد بأن التفكير كثيراً في هذا الأمر غير ضروري لأننا لا نستطيع تغيير الحظ، ولكن يمكننا اللعب بأداء مختلف. أنا أدرك صعوبة هذا اللقاء بعد نهاية فترة التوقف الدولي لأن اللاعبين لعبوا في مراكز وأنظمة مختلفة مع منتخبات بلادهم، ولكن كان بإمكاننا خطف التقدم في الشوط الأول. كنا نلعب بفريق كامل عندما تلقينا الهدف الأول، حيث نجحنا في فرض سيطرتنا وكانت الأمور تسير بشكل جيد. لم يلعب السيتي بضغط عالي ولكن هذا الأمر تغير قليلاً بعد الهدف الأول لأننا كنا نمرر الكرة لـ سيمون مينيوليه الذي كان يلعب الكرات الطويلة.

"أعتقد بأن كان هناك تدخل عادي على جيني فينالدوم، ولكن الفريق لم يتقدم بسبب الكرة الطويلة وكان هناك لاعبين بالقرب من راغنار كلافان وتمكن أحدهما من الوصول إليها. أعتقد بأنهم حصلوا على فرصتين أو ثلاث مشابهة لها في الشوط الثاني وهذا غير منطقي. أنا متأكد من جودة الفريق لذلك سأحاول مساعدة اللاعبين على نسيان نتيجة اليوم، ولكن هذا الأمر لا ينطبق على الأخطاء التي ارتكبها. كان بإمكاننا صناعة المزيد من الفرص. تواجد محمد صلاح في منطقة الجزاء ثلاث أو أربعة مرات وتواجد أيضاً أمام المرمى، ويجب عليك العثور على أحد اللاعبين ولكن لم يكن هناك أحد بالقرب من القائم.

"نستطيع التحدث عن بعض الأمور التي نستطيع تسليط الضوء عليها وتغييرها في الشوط الثاني، ولكن الأمر كان صعب بسبب اللعب بعشرة لاعبين وكنت متفائل عن الفرصة التي امتلكناها. نعم، اللعب أمام السيتي على ملعبه بعشرة لاعبين أمر صعب، ولكننا تدربنا على هذا الأمر كثيراً في التدريبات عبر الدفاع بسبعة لاعبين أمام ١٤.

"لا يمكنهم صنع الفرص في حال تمركز اللاعبين في المساحات الصحيحة واستغلال التسلل، وهذا ما لم نفعله عندما أحرزوا الهدف الثاني، التأخر بالنتيجة بهدفين بعشرة لاعبين في مانشستر لا يعتبر أمر جيد. كانت ظروف صعبة ولكن كان بإمكاننا تقديم أداء أفضل في الشوط الثاني. لست قلق، كان درس قاسي وأنا متأكد من جودة الفريق وقدرته على تعلمه. يجب علينا الاستفادة من الشوط الأول عبر تغيير مجريات المباراة لاتجاه آخر، يجب علينا التسجيل وأعتقد أن الجميع لاحظ هذا الأمر".

رأيه بأداء ليفربول...

"الفريقان لم يلعبا بشكل متحد وهذه هي الحقيقة، لم أكن سعيد بهذا الأمر، ولكننا لم نكن سنحصل على تلك الفرص في حال لعب السيتي بأداء دفاعي مثالي، لذلك بإمكانك عدم الدفاع بشكل مثالي والفوز بخماسية نظيفة. نعم الفريق لم يلعب بشكل متماسك ولم يشارك الثلاثي الهجومي في العديد من الفرص، لم نواجه فيرناندينهو في منتصف الملعب واحتاج الخصم إلى تمريرة أو تمريرتين واستدار فيرناندينهو ليمرر الكرة لـ كيفين دي برويني ودافيد سيلفا، ولكنهم لم يصنعوا الكثير من الفرص بهذه الطريقة.

"بإمكان خط الدفاع أن يتأخر بخطوة ليتمكن السيتي من تمرير الكرة بينه وهذا ما حصل، صنعنا عدد من الفرص ولكننا كنا نلعب بنسبة ٦٠%، لذلك اعتقدت بأننا كنا نلعب بـ ١١ لاعب. النتيجة لا تهمني كثيراً، نستطيع استغلال المزيد من الفرص وتقديم أداء أفضل لتسجيل الأهداف، من الواضح أن الأمور لم تصب في صالحنا ولم ننجح في استغلال اللحظات الجيدة".

أداء الريدز في خط الوسط والدفاع...

"تحدثنا عن أداء الفريق في خط الوسط قبل أسبوعين، اعتمدنا على أربعة لاعبين في الخط الخلفي وكان بإمكاننا تقديم أداء دفاعي أفضل. لا تستطيع تلقي الخسارة بخمسة أهداف عندما تسير الأمور بشكل جيد، ولكنني لست قلق بشأن هذا الأمر على المدى البعيد.

"أعتقد بأن السيتي سيرتكب خطأ في حال استغلاله لهذه المباراة لتعزيز ثقته بنفسه، وسنرتكب نفس الخطأ إذا سمحنا لهذه النتيجة بالتأثير على ثقتنا. لم تكن مباراة سهلة علينا بسبب نهاية فترة التوقف الدولي واللعب بعشرة لاعبين وتمركز اللاعبين الشباب في مراكز مختلفة، ولكننا لن نبحث عن الأعذار. لا أعتقد بأننا استطعنا التأثير على قرار الحكم، لم يكن صحيح ولكن طُرد أحد اللاعبين لذلك يجب علينا تقبل هذا الأمر، لم يلعب الفريق بقوة مبالغة وهذا الأمر أثر على مجريات المباراة. نحن نعرف هذا الأمر ويمكننا الآن التحدث عن أمور أخرى، ولكن ما هي الأمور التي كانت ستحدث في حال خوض اللقاء بـ ١١ لاعب؟ لا أمتلك الوقت الكافي لمشاهدة هذه المباراة لذلك سأتقبل نتيجتها".

عما إذا كان استبدال صلاح بين الشوطين قرار تكتيكي...

"نعم، إنه بخير".

عودة كوتينهو لمواجهة إشبيلية...

"نعم".