توّج ليفربول ملكاً لأوروبا في مثل هذا اليوم في ٢٠٠٥ بعد فوز الفريق على اي سي ميلان بالضربات الترجيحية على الرغم من تأخره بثلاثة أهداف نظيفة في نهائي دوري أبطال أوروبا في إسطنبول.

احتفاءً بالذكرى الحادية عشر لليلة لن ينساها أي مشجع ليفربولي، اخترنا ١١ صورة من أروع نهائي في تاريخ البطولات الأوروبية. أنظر أدناه لمشاهدة الصور التي التقطت في ٢٥ مايو، ٢٠٠٥.