دخل الثنائي يورغن كلوب ومحمد صلاح لقائمة المرشحين للفوز بجائزة مدرب ولاعب شهر نوفمبر في الدوري الإنجليزي.

قاد مدرب ليفربول فريقه للفوز في ثلاث مباريات والتعادل في مباراة من أصل أربع مباريات خاضها الريدز خلال الشهر الماضي، كما سجل الفريق 11 هدفاً ولم يتلق سوى هدفين.

ويواجه كلوب منافسة قوية على الجائزة، من جانب أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي، وبيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي، وجوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد وأرسين فينغر مدرب أرسنال، وشون ديتش مدرب بيرنلي.

وعلى صعيد آخر، قدم محمد صلاح أداءً رائعاً خلال شهر نوفمبر، مسجلا سبعة أهداف في أربع مباريات مكنته من احتلال صدارة هدافي الدوري الإنجليزي.

بدأ صلاح الشهر بإحراز هدفين ساهما في فوز ليفربول على وست هام بأربعة أهداف مقابل هدف، قبل أن يكرر الثنائية في مرمى ساوثامبتون.

وسجل صلاح هدف ليفربول في المباراة التي انتهت بالتعادل أمام تشيلسي بهدف لكل فريق، قبل أن يشارك كبديل أمام ستوك سيتي ويسجل هدفين قاد بهما ليفربول للفوز بثلاثية نظيفة.

ويتنافس صاحب الرقم 11 على الجائزة ضد كلا من روبي برادي لاعب بيرنلي، وكيفن دي بروين ورحيم سترلينغ ثنائي مانشستر سيتي، وإيدن هازارد لاعب تشيلسي، وشكوردان موستافي لاعب أرسنال، وأشلي يونغ لاعب مانشستر يونايتد.

ويغلق باب التصويت بحلول منتصف ليل يوم 11 ديسمبر الجاري، على أن يتم إعلان الفائز خلال الأسبوع المقبل.