كشف يورغن كلوب عن التعديلات التكتيكية التي أجراها في الشوط الثاني والتي كانت بمثابة المحرك لانتصار ليفربول بنتيجة 3-1 على بيرنلي في تيرف مور.

استقبل مرمى ليفربول هدفًا في الدقيقة 54 عن طريق جاك كورك قبل أن يعدل جيمس ميلنر النتيجة لليفربول في الدقيقة 61 ثم أضاف البديل روبيرتو فيرمينو الهدف الثاني في الدقيقة 69 وأمن شاكيري الفوز بالهدف الثالث في الدقيقة 91. 

خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة، شرح المدير الفني للريدز التغييرات الطفيفة خلال الاستراحة والتي سمحت لليفربول أن يرفع رصيده للفوز في 12 مباراة من إجمالي 15 مباراة في الدوري.

وفيما يلي ملخصًا لحديث كلوب مع وسائل الإعلام ...

عن أداء ليفربول والنتيجة ...

"الشوط الأول كان مجرد البداية، جعلنا الأمور أكثر صعوبة على أنفسنا. لقد شاهدت ذلك، ماتيب لاعب رائع، لكنه لم يشارك منذ فترة في المباريات. ثم قام ببعض التمريرات المروعة حقًا، وهذا شيء لا يساعد الفريق. كان الوضع مشابهاً، بعض الشيء، لكن ألبيرتو مورينو احتاج إلى بعض الوقت، كذلك ديفوك أوريغي ودانييل ستوريدج. شاكيري لم يكن في مستواه في البداية. ثم اضطررنا إلى التغيير مبكرًا، وكلها أمور لم تكن في صالحنا".

"كان لدى بيرنلي خطة محددة، اللعب بعدوانية وقوة، لذا فازو بأغلب الكرات ضدنا، حتى لو كانت رمية تماس لنا، الأمور كانت في صالحهم وليس في صالحنا. لذلك كنت سعيدًا للغاية قمت بتعديل بعض الأشياء التكتيكية في الشوط الأول، لكنني أخبرت اللاعبين أنني صرخت كثيرًا في الشوط الأول، لكنني لم أكن غاضبًا. كنت أعلم أنه يمكن أن يكونوا بعيدين عن لياقة المباريات وأجوائها بعض الشيء، هكذا يكون الوضع عندما تجري الكثير من التغييرات، ولكن عدلنا الوضع قليلا. عدلنا مركز ستوريدج وقدمنا مركز ديفوك ليكون مهاجمي مركزي وخلقنا مساحات أكبر لشاكيري. إذا نفذنا ذلك بوضوح، سيكون لدينا خيارات أفضل لتحقيق الفوز".

"لقد أستقبلنا هدف أولًا، لم أشاهده مرة أخرى ولكن الجميع سألني إذا كان الهدف من تسلل، لذلك لا أعرف ما إذا كان تسلل أم لا. بعد ذلك، قدمنا ردة فعل رائعة في ملعب صعب أمام خصم قوي، وهذا أمر رائع. انه حقا جيد. ميلنر قدم أداء جيد حقًا، ولا سيما جسديًا، وسجل هدفًا رائعًا. وبعد توقف لكراتنا الثابتة، عاد بوبي للتسجيل مرة أخرى مع أول لمسة بعد دخوله للملعب. عدنا في النتيجة بعد تأخرنا وعقب التعادل، لأننا نريد الفوز في المباراة. هذا ما فعلناه. لقد تمكنا من التحكم في المباراة في لحظات كثيرة، في بعض اللحظات، كدنا أن نمنح بيرنلي فرصة تحقيق التعادل، ولكن قدمنا شوطًا ثانيًا رائعًا، وأنا سعيد بالنقاط الثلاث".

عن أداء نابي كيتا ...

"عندما يمتلك نابي الكرة، تتغير الأمور داخل الملعب بشكل كبير.. لأكون صريحًا، لا ألوم أحدًا أو أنتقد – ولو كان هناك شيء ما لكنت قمت بانتقاد الأمر. لكننا نعلم جميعا أن شاكيري كان يمكن أن يلعب بشكل أفضل، في بعض الحالات، وأن يكون حاسمًا بعض الشيء في إستعادة الكرة. ميلنر ونابي فعلا الكثير. هندرسون لم يكن ينبغي عليه أن يقدم نفس الأمر - كان عليه حماية جميع زملائه عندما يتقدمون. لقد صنع نابي الفارق في الكثير من اللحظات في اللقاء. أعتقد أن تسديدته كانت أهم فرصة حصلنا عليها في الشوط الأول، وأنا لست متأكدًا بنسبة 100٪ ولكن على الأقل بدت وكأنها فرصة مناسبة.. في الشوط الثاني، لم نستغل نابي جيدًا - كنت أصرخ: "علينا أن نستخدم نابي!" لأنه لم يكن مشاركًا في صناعة اللعب بشكل كبير، ولعبنا كرات طويلة عبر الملعب. كان نابي مؤثرًا. عندما كان مشاركة في صناعة الفرص للفريق، كان جيدًا حقًا".