كان يعلم فيرجيل فان ديك مدى صعوبة المهمة التي كانت تنتظر الفريق في ساوثامبتون، لذا أبدى سعادته بالحصول على النقاط الثلاث من ملعب سانت ماري يوم الأحد.

عاد مدافع ليفربول من جديد للعب على ملعب سانت ماري لأول مرة منذ انتقاله للريدز مطلع يناير الماضي، وقدم أداء جيدًا في فوز الضيوف على ساوثامبتون بنتيجة 2-0.

اعترف فان ديك بشعوره الغريب عندما واجه الفريق الذي مثله طوال عامين ونصف وحتى وقت قريب لكنه سعيدًا بالمشاركة في فوز ليفربول واستعادة المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

وقال الدولي الهولندي للموقع الرسمي لليفربول: "كان غريبًا بعض الشيء أن تفعل عكس كل ما كنت تفعله سابقًا، وتذهب لغرفة خلع ملابس الضيوف. لكنني استمتعت بذلك، حافظنا على نظافة الشباك وسجلنا هدفين. كان بالإمكان تسجيل عدد أكثر من الأهداف".

"أنا سعيد للغاية بعد تحقيق الفوز. أنا أعلم مدى صعب اللعب أمام ساوثامبتون. لقد حظينا بيوم جيد".

"الآن، كل التركيز على دوري الأبطال".

بغض النظر عن تخطي ليفربول لتوتنهام في جدول الترتيب، قلل الفريق فارق النقاط مع مانشستر يونايتد لنقطتين بعد خسارة الأخير مباراته اليوم أمام نيوكاسل يونايتد وقال صاحب الرقم 4 عن هذا الأمر: "لم أكن أعلم ذلك ولكنه بكل تأكيد أمر جيد بالنسبة لنا".

جاء الفوز من جديد عن طريق روبيرتو فيرمينو ومحمد صلاح بعدما سجلا في الدقيقتين 6 و42 على الترتيب.

الهدف الثاني بالتحديد كان رائعًا، فيرمينو مرر كرة سحرية بكعب القدم وحولها محمد صلاح بتسديدة سكنت الشباك ليسجل هدفه رقم 29 بقميص ليفربول منذ انتقاله.

وأضاف فان ديك: "كان هدفًا رائعًا بتمريرة حاسمة من بوبي، الجميع يستمتع بهذه الكرات".

"نحن كمدافعين وكذلك لاعبي خط الوسط المدافعين –وكل لاعب في الفريق- كنا نركز في كيفية عدم استقبال أي هدف. الأمور مرت بشكل رائع اليوم".