كان محمد صلاح واثقًا من أنه سيحطم الرقم الخاص بأكثر لاعب أفريقي يسجل أهدافًا في الدوري الإنجليزي، وأخبر حامل اللقب السابق ديدييه دروجبا بأنه سيفعل ذلك في فبراير الماضي.

أنهى مهاجم ليفربول موسم 2017/18 محرزًا 44 هدفًا مع الريدز، منهم 32 هدفًا في الدوري الإنجليزي، وهو رقم قياسي في عدد الأهداف خلال موسم واحد من 38 مباراة في الدوري.

وصل اللاعب المصري إلى هدفه رقم 20 خلال تعادل ليفربول الدرامي مع توتنهام على آنفيلد في فبراير المنقضي. وكشف محمد أنه تحدث مع دروجبا - صاحب الرقم القياسي السابق بـ29 هدفًا خلال موسم 2009/10 - بعد مباراة توتنهام، وأكد له أنه سيحطم رقمه القياسي وهو ما حدث بالفعل بعد رأسيته الرائعة في شباك بورنموث.

صلاح قال في حوار مع صحيفة ليكيب الفرنسية :"لقد قال لي من فضلك قم بتحطيم الرقم القياسي فأجبته: لا تقلق، سأفعل ذلك".

وتابع :"قلت لنفسي لقد حطمت رقمه القياسي ولا تزال هناك مباريات قليلة متبقية في الموسم، أستطيع أن أحقق رقمًا قياسيًا آخرًا، ما حدث سبب لي سعادة كبيرة".

سجل صلاح 44 هدفاً في جميع المسابقات موسم 2017/18 بعدما قدم أداء رائع مع ثلاثي المقدمة. وأكد صاحب ال 25 عام أن يورغن كلوب وزملائه ساعدوه حتى يصل إلى هذا السجل الرائع.

وقال اللاعب المصري: "طريقة لعبنا تساعد بصورة كبيرة. يطلب من يورغن كلوب أن أكون في وسط اللعب وأن أظل قريباً من مرمى الخصم. إنه يستطيع أن يجعل كل شخص يقدم أفضل ما لديه على المستوى الهجومي. أنظروا إلى كم الأهداف التي سجلناها في الدوري الإنجليزي الممتاز ودوري الأبطال".

"لقد اعتبرني صديقاً له منذ اليوم الأول. نحن مقربون رغم أنه المدرب وأنا لاعب. لقد ساعدتني جودة الفريق حتى أسجل وساعدني حتى أحقق هذا النجاح. وكذلك أنا أعمل بجد كل يوم ولدي عزيمة كبيرة حتى أتحسن".

وسجل الثلاثي صلاح وروبيرتو فيرمينو وساديو ماني 91 هدفاً ما بينهم في موسم 2017/18 وأكد صلاح أن السبب وراء الأهداف الكثيرة هو ابتعاد الثلاثي عن الأنانية بصورة كبيرة.

وقال محمد في النهاية: "لقد سجلنا هذا الموسم العديد من الأهداف. نحن لسنا أنانيين ونساعد بعضنا البعض على التألق. خارج الملعب نحن أصدقاء ونحن سعداء".