بعد مجهوده المميز وعزفه منفرداً أمام توتنهام، حصد المصري محمد صلاح جائزة أفضل هدف لشهر فبراير.

في اللحظات الأخيرة من المباراة القوية أمام توتنهام، انسل المصري وراوغ العديد من مدافعي السبيرز قبل أن يصوب يسارية رائعة أمام هوجو لوريس.

على الرغم من أن الهدف لم يكن كافياً لحصد الثلاث نقاط، إلا أنه حصل على أغلبية الأصوات في استطلاعنا على الإنترنت للحصول على جائزة أفضل هدف لليفربول في هذا الشهر.

في الواقع، كانت مستحقة ومضمونة لصلاح بين المراكز الثلاثة الأولى، حيث جاء هدفه الثاني في نفس المباراة في المركز الثاني، في حين جاءت مراوغاته المميزة أمام بورتو في المركز الثالث.

بينما جاء هدف ساديو ماني الثالث أمام بورتو في البرتغال في المركز الرابع، فيما أكمل رافايل كاماتشو الضربة القاضية لفريقه تحت 19 سنة أمام مانشستر يونايتد في المركز الخامس.