يرى أندي روبرتسون أنه على ليفربول إعادة اكتشاف "شرارة الحماس" عقب الخسارة المحبطة التي تلقاها الفريق يوم الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا.

خسر الريدز بهدفين دون رد في الجولة الرابعة من دور المجموعات بدوري الأبطال، أمام مضيفه ريد ستار بلغراد.

وقال روبرتسون: "المجموعة صعبة، ولكن ما زلنا واثقين في استمرارنا. نحن بحاجة إلى إثبات ذلك الآن. نعتقد دائماً أننا قادرون على الفوز في كل مباراة. وجدنا أن هذا الموسم صعباً بعض الشيء".

"يمكن القول إننا سنواجه أفضل فريق خارج الديار، ونحن بحاجة لتقديم أداء أفضل مما قدمناه إلى الآن. تلك النتائج لا تُنسى سريعاً. دائماً ما نتحدث عنها في اليوم التالي".

وتقف نتائج ليفربول في دوري الأبطال على النقيض مع نتائجه في الدوري الإنجليزي، حيث فاز الفريق ثم خسر ثم فاز ثم خسر في البطولة القارية، بينما لم يتذوق طعم الخسارة محلياً طيلة 11 مباراة.

وأضاف صاحب الرقم 26: "أعتقد أنها واحدة من تلك الفترات التي يجب أن نتجاوزها. في الموسم الماضي اعتاد الجميع على تسجيلنا أربعة أو خمسة أهداف. لا يمكن حدوث هذا في كل مباراة. هذا الموسم نحقق النتائج الإيجابية في الدوري أكثر".

"ربما نفتقد شرارة الحماس، وإذا رأى المدرب هذا، علينا أن نحاول إعادتها. نحن بحاجة للتعاون معاً كفريق واحد وتنفيذ ما يطلبه المدرب. علينا محاولة استعادة شرارة الحماس وتحقيق الانتصارات بأريحية أكثر".

يذكر أن ليفربول يستضيف يوم الأحد المقبل منافسه فولهام في الجولة 12 من الدوري الإنجليزي، في آخر مباراة قبل فترة توقف دولي تستمر لنحو 13 يوماً.