وقع اللاعب الشاب كورتيس جونز اليوم على عقد جديد طويل الأمد مع ليفربول.

كان جونز، البالغ من العمر 18 عامًا، قد انضم للريدز مع فريق تحت 9 سنوات، ثم تدرج في فرق الأكاديمية حتى وصل للعب مع الفريق الأول، وها هو اليوم يربط نفسه بالريدز لفترة طويلة بعقد جديد وقعه في ميلوود بعد ظهر اليوم.

وقال جونز في حديث لموقعنا: "إنه يوم سعيد جدًا بالنسبة لي. أنا أحد أبناء المدينة، ولطالما كان حلمي هو اللعب في ليفربول. أن أرى ثقة الإدارة والمدرب فيّ وأن أحصل على فرصة لتجديد عقدي مع الفريق، فهذا يشعرني بالفخر كثيرًا. في هذه المرحلة من مسيرتي، أعتقد أنني أحتاج للتأني في اتخاذ القرارات، ولكنني لم أتردد لحظة في اتخاذ قراري بالموافقة على التجديد. أنا سعيد بتوقيعي على هذا العقد الجديد ومستعد للتحديات القادمة".

جدير بالذكر أن جونز، والذي يشارك بصفة منتظمة مع فريق تحت 23 عامًا بقيادة المدرب نيل كريتشلي، قد خاض مباراة رسمية وحيدة مع الفريق الأول ضد وولفرهامبتون في الدور الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي على ملعب مولينيو في يناير الماضي، كما جلس احتياطيًا في ثلاث مناسبات أخرى.

علاوة على ذلك، شهدت الفترة التحضيرية للموسم الجديد مشاركة المهاجم الشاب في معظم المباريات الودية التي خاضها الفريق، بما فيها المباريات الثلاث في جولة الولايات المتحدة، محرزًا هدفًا وحيدًا في شباك ترانمير روفرز مطلع يوليو الماضي.

وأضاف جونز عند سؤاله عن أهدافه في الموسم الجديد: "لم أحدد أهدافًا واضحة، ولكنني سعيد بوجودي مع الفريق. أتمنى أن أخوض مباراتي الأولى في الدوري الإنجليزي ولما لا تسجيل أول هدف لي في البطولة أيضًا. على المدى الطويل، أحلم أن أكون قائدًا لليفربول وأسعى لتحقيق أحد الألقاب واللعب كل أسبوع. ينبغي عليّ الآن أن أخطو خطوة تلو الأخرى نحو هذه الأهداف، وأنا متحمس كثيرًا للمستقبل".