أعرب كورتيس جونز عن امتنانه الكبير ليورغن كلوب بعدما منحه المدرب الألماني فرصة المشاركة في الدوري الإنجليزي للمرة الأولى في مباراة ليفربول ضد بورنموث بالأمس، والتي انتهت بفوز الريدز بثلاثية نظيفة.

كان جونز قد دخل الملعب في الدقيقة 76 بديلًا لأندي روبرتسون، ليخوض مباراته الرابعة في جميع المسابقات مع الفريق الأول. ومن جهته، أعرب اللاعب الشاب عن عزمه على الحصول على مزيد من فرص اللعب في المستقبل.

في حديث لموقعنا، قال اللاعب البالغ من العمر 18 عامًا: "لطالما حلمت باللعب لنادي المدينة التي أنتمي إليها، وإنه لشرف كبير لي أن أحقق حلمي في هذا العمر. أود أن أشكر المدرب والجهاز الفني على إيمانهم الكبير بي. لقد دخلت إلى الملعب بعدما حسمنا نتيجة المباراة لصالحنا، فكان بإمكاني اللعب بأريحية وإظهار إمكانياتي الحقيقية".

"قبل إقحامي في المباراة، قال لي المدرب أن أحافظ على هدوئي وأن ألعب بنفس الأسلوب الذي تعودت عليه، وهذا منحني ثقة كبيرة في نفسي. عندما ألعب مع زملائي من نفس عمري الذين يفتقدون للخبرة الكبيرة، يكون الأمر أكثر صعوبة، واليوم ساعدني زملائي في الفريق الأول في اللعب بأريحية أكبر".

بعد هذه اللحظة التاريخية في مسيرته، حرص جونز على شكر جميع من ساندوه وقدموا له دعمًا كبيرًا ليتم تصعيده من الأكاديمية إلى الفريق الأول.

وأضاف: "أريد أن أشكر جميع أفراد عائلتي الذين ساعدوني في الوصول إلى أكاديمية ليفربول. أود أن أشكر كريتش وباري أيضًا على ثقتهم الكبيرة بي ومنحي شارة قيادة فريقي الريدز تحت 23 و19 عامًا، وكذلك أليكس إنجلثورب الذي لا يتوقف عن دفعي إلى الأمام. شكرًا لهم جميعًا، وشكرًا للمدرب مرة أخرى".