شارك أليكس أوكسليد-تشامبرلين مع زملائه في الفريق في الحصة التدريبية الأولى اليوم خلال معسكر الريدز في مدينة ماربيلا الأسبانية.

وتأتي مشاركة تشامبرلين في التدريبات كخطوة إيجابية نحو عودته لكامل لياقته والمشاركة في المباريات بصورة طبيعية من جديد بعد غياب طويل دام ما يقرب من العام إثر تعرضه لإصابة قوية في الركبة.

بدأ الريدز الحصة التدريبية ببعض تمارين الإحماء قبل البدء في التدريب بالكرة، وشارك في التدريب ريان بروستروبين وودبيرن ونات فيليبس، بينما تغيب ميلنر وفينالدوم لظروف مرضهما وفابينيو بعد شعوره ببعض الآلام العضلية الخفيفة.

وعن إشراك تشامبرلين في بعض التدريبات الخفيفة مع الفريق اليوم، قال يورغن كلوب لموقع ليفربول الرسمي: "لقد كانت أمورًا بسيطة، وأنا متأكد أن تشامبرلين، وبروستر، و وودبيرن، وفيليبس كان بمقدورهم القيام بها، لذلك قررت إشراكهم معنا اليوم. في الفترة المسائية، سيعودون للتدريب منفردين مجددًا، وبتحسن حالتهم سيعودون للمشاركة في التدريبات الجماعية بشكل تدريجي".

في نهاية الحصة التدريبية، أجريت مباراة تنس عفوية، ولكن بالقدمين، بين فريق مكون من يورغن كلوب وساديو ماني وفريق مكون من روبرتو فيرمينو وبيب لايندرز.

كان الريدز قد وصلوا إلى مدينة ماربيلا الأسبانية مساء أمس الإثنين لخوض معسكر تدريبي يستمر حتى يوم الجمعة القادم، قبل أن يعودون إلى انجلترا مجددًا لاستكمال استعداداتهم للمواجهة المرتقبة ضد بايرن ميونخ في دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا والمقرر إقامتها الأسبوع القادم.