أكد يورغن كلوب أن إصابة في الكاحل تعرض لها ترينت ألكسندر-أرنولد في الإحماء قبل المباراة كان يمكن أن تمنعه من المشاركة في لقاء برايتون اليوم.

تعرض المدافع للإصابة بينما كان الريدز يستعد لمواجهة برايتون في ملعب أميكس وتطلب العلاج تدخل من الفريق الطبي للنادي.

وتخطى ألكسندر أرنولد هذه الإصابة وشارك في اللقاء كاملًا ليساهم في بقاء ليفربول في صدارة جدول الدوري الإنجليزي.

وردا على السؤال حول سبب الإصابة، أجاب كلوب في مؤتمر صحفي بعد المباراة: "لا أعرف حتى الآن. كان هذا هو الوضع قبل الإحماء، أعتقد أنه وقف على الكرة - لم أر ما حدث بشكل جيد، رأيته فقط وهو يسقط. على الفور عندما ترى ترينت على الأرض، إنه فتى قوي، ما حدث لم يكن علامة جيدة".

وأضاف المدرب: "ثم جاء الطبيب وقال إنها إصابة ما في الكاحل. كانت مؤلمة جدا. لقد قام بالركض سريعًا ولكن لم أكن مطمئنًا لأنني شعرت أنه أبطأ، ظننت أنه يبدو وكأنه يعرج، لذلك أعتقد أنه لم يكن يبدو في حالة جيدة جيداً. في الطريق إلى غرفة الملابس، أخبرني أن الألم كان قد ذهب، ثم قدم له الطبيب بعض العلاج العاجل، ثم قال إنه الألم سوف يختفي الأن، سوف يكون في حال جيد الآن، ويجب أن يكون على ما يرام، ثم قام بربط ضمادة حول قدمه وقال إنه يمكنه المشاركة الأن. أنا لا أعرف بالضبط ما تعرض له، وآمل ألا يكون هناك أي شيء على الإطلاق. كان أمرًا مؤلمًا حقًا، ولكن آمل ألا يستغرق الأمر وقتًا طويلاً حتى لا يشعر بذلك مرة أخرى".