وصف أليسون بيكر زميله المدافع فيرجيل فان ديك بالمدافع الخاص والمميز، وهو ما يُعزز اعتقاد حارس مرمى الفريق، مؤكدًا إنه صاحب إمكانيات خاصة.

حجر الأساس في الخط الخلفي للفريق الثنائي أليسون وفان ديك حصل كلاهما على جوائز فردية خلال الموسم المنصرم، لاستكمال انتصار دوري أبطال أوروبا الذي حققه الفريق منذ أسابيع.

انتهى الموسم بشباك نظيفة في واحد وعشرين مباراة، مما ساهم في تتويج أليسون بلقب القفاز الذهبي في موسمه الأول مع الفريق، نتج ذلك عن أداء هائل طوال موسم 2018-2019 لفان ديك جعله حصل على جائزة أفضل لاعب في إنجلترا والمقدمة من قبل رابطة لاعبي كرة القدم المحترفين.

وأوضح أليسون الدور الذي قام به فان ديك طوال الموسم قائلاً : "إنه يمنح ثقة كبيرة للفريق وجميع اللاعبين، وعندما يكون لديك لاعب عملاق مثله فهو يُخيف المنافسين، بالنسبة لي فهو لاعب مميز".

أليسون أكمل تصريحاته : "لدينا مدافعين عظماء في الفريق، جويل ماتيب، جو غوميز وديان لوفرين، والجميع قام بعمل رائع طوال الموسم ولكن فيرجيل لديه شيء مميز.

كما أوضح أليسون صاحب الـ26 عامًا كيف كان الموسم الأول له ناجحًا مع الريدز، حيث شرح كيف كانت الروح جماعية سواء داخل أو خارج الملعب، وقال : لقد كان موسمًا رائعًا وبه لحظات عظيمة.

الحارس المتألق أضاف : "ليفربول هو النادي الأفضل، وسعيد بنجاح توقعاتي وبالتأكيد أنا سعيد بالتواجد هنا بين لاعبين كبار، ومتحمس للغاية كل يوم للتواجد بين جدران هذا الفريق والتدرب بجدية وتقديم كل ما لدي مع زملائي، لتحقيق الانجازات ".

حول رأيه في اختلاف كرة القدم من مكان لأخر قال : "لم يختلف الأمر كثيرًا سواء في إيطاليا أو البرازيل، ولكن القدوم إلى الدوري الإنجليزي الممتاز خطوة مهمة جدًا لي في حياتي المهنية".

وأنهى الحارس المتواجد رفقة بلاده حاليًا في كوبا أمريكا : "كل تركيزي هو بذل أقصى جهد، وأحاول عدم التأثر بتغيير التواجد في بلد جديد، وأنا سعيد جدًا في ليفربول".