اختتم ليفربول الموسم الحالي للدوري بنجاح عندما حقق الفوز على ضيفه وولفرهامبتون في اللقاء الأخير في الدوري ليصل رصيد الريدز إلى 97 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الأول.

سجل هدفي اللقاء ساديو ماني في الدقائق (17، 82). 

التشكيل

جاء تشكيل ليفربول في اللقاء الأخير في الدوري لهذا الموسم كالتالي: أليسون بيكر؛ ترينت أليكساندر-آرنولد، جويل ماتيب، فيرجيل فان ديك، أندي روبرتسون؛ جوردن هندرسون، جورجينيو فينالدوم، فابينيو؛ محمد صلاح، ساديو ماني، ديفوك أوريغي. 

الشوط الأول 

بدأ ليفربول اللقاء بضغط وهجوم مباشر على الضيوف بغية إحراز هدف مبكر. 

في الدقيقة ال18 أسفر ضغط ليفربول عن تسجيل الهداف الأول من تمريرة عرضية أرضية متقنة من ترينت وصلت إلى ماني الذي استقبلها بتسديدة سكنت الشباك. 

بعد الهدف واصل ليفربول الضغط من أجل إضافة المزيد من الأهداف. 

أطلق روبرتسون تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 26 تصدى لها حارس مرمى الضيوف ببراعة وأبعدها عن المرمى. 

بعد مرور نصف ساعة من عمر اللقاء وصلت نسبة استحواذ الريدز على الكرة إلى 66% وخمس تسديدات على مرمى وولفرهامبتون.

واصل ليفربول الضغط ومحاولة التسجيل حتى نهاية الشوط الأول لكن دون أي جديد لينتهى الشوط الأول بتقدم الريدز في النتيجة بهدف نظيف. 

الشوط الثاني 

دخل ليفربول الشوط الثاني بنفس أداء وقوة الشوط الأول.

كاد آرنولد أن يضيف الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 48 لكن مرت كرته قريبة من المرمى.  

مرت دقائق اللقاء بعد ذلك هادئة دون أى تهديد على مرمى الفريقين مع أستمرار استحواذ الريدز على اللقاء. 

في الدقيقة 63 شن الريدز هجوم مرتد سريع وصلت الكرة إلى ماني الذي مرر كرة رائعة إلى أوريغي الذي سدد كرة رائعة أعتلت العارضة. 

أجرى كلوب التبديل الأول في اللقاء بخروج أوريغي وحل بدلًا منه جيمس ميلنر في الدقيقة 64. 

أظهر أليسون تألقه المعتاد عندما تصدى لفرصة هدف من انفراد محقق ببراعة من ديوجو بوتا في الدقيقة 69. 

جاءت الإضافة مرة أخرى عن طريق الثنائي الذي اشترك في تسجيل الهدف الأول، في الدقيقة 82 مرر ترينت كرة عرضية متقنة ليستقبلها ماني هذه المرة برأسية قوية سكنت الشباك معلنة عن الهدف الثاني لأصحاب الأرض. 

كاد فان ديك أن يضيف الهدف الثالث عندما ارتقى ليستقبل كرة برأسية متقنة لكن تصطدم بالعارضة وتخرج خارج الملعب في الدقيقة 84. 

في الدقيقة 84 حل جو غوميز بدلًا من روبرتسون. 

في الدقيقة 88 أجرى كلوب التبديل الثالث خروج فينالدوم وحل بدلًا منه أليكس أوكسليد-تشامبرلين. 

مرت دقائق اللقاء هادئة بعد ذلك ليطلق حكم اللقاء صافرة نهاية المباراة معلنًا فوز الريدز باللقاء الأخير في الدوري لهذا الموسم.