يتطلع بيتر كرافيتز دائماً إلى المستقبل، حتى في أوقات الراحة. ويتزامن التوقف الدولي الحالي مع تحقيق ليفربول للفوز الثامن على التوالي في الدوري، وتصدر جدول الترتيب.

كان الثامن من أكتوبر 2015، هو اليوم الذي أعلن خلاله الريدز قدوم يورغن كلوب وجهازه المعاون إلى آنفيلد.

وتحدث كرافيتز مع موقع ليفربول لمناقشة ما حدث خلال السنوات الماضية في ميرسيسايد، مشدداً على أن التركيز ينصب على ما يمكن تحقيقه.

اقرأ الحوار الكامل مع كرافيتز...

مرت أربع سنوات منذ قدومك إلى ليفربول، ما مدى رضاك عن المشروع؟

يمكننا قول إن القدوم إلى هنا كان القرار الصائب. على الجانب الآخر، كان من الصعب مغادرة بلدك الأصلي والتعرف على نادي جديد وكبير. كنا نعلم أن ذلك لن يكون سهلاً. بدأنا العمل على الفور. الرحلة جيدة إلى الآن.

هل استمتعت بترك ما عرفته واعتدت عليه خلفك؟

بالتأكيد. نحن مستعدون للعمل حتى لو كان الأمر صعباً ومرهقاً. نريد أن نعيش حياة كرة القدم هذه، ونمنح كل ما لدينا. لهذا السبب نحن نستمتع بهذا الجزء. لقد كان هذا هو القرار الصائب لكلا الجانبين.

عملت لفترة طويلة مع كلوب. كيف تطورت العلاقة على مر السنوات؟

هي أفضل ما يكون. أتذكر أيامنا الأولى معاً، وبالطبع تغيرت أشياء كثيرة. الثقة والعمل الجماعي، هما الأساس. يجب أن تحاول التحسن دائماً. كرة القدم تتطور ونحاول أن نكون مبتكرين. فلسفتنا وأسلوب لعبنا لن يتغيرا. نحتاج إلى المتابعة ومحاولة البقاء ناجحين.

ماذا عن هوية ليفربول الآن؟

من الشرف أننا أصبحنا نموذجاً يحتذى به. الأمر بات تحدياً بالنسبة لنا أيضاً، نظراً لأنه تم وضع معايير، ولكي تتحسن عليك الاستمرار والحفاظ على المستوى الذي وصلت له. علينا أن نفكر في التفاصيل. سنحاول التحسن والحفاظ على مستوانا العالي والمعايير التي تم وضعها.

من وجهة نظرك كمدرب، هل من المفيد إدخال أفكار جديدة للفريق؟

لا يختلف الأمر كثيراً في ظل اتباع نفس الفلسفة. هذا هو الشيء الأكثر أهمية. الجميع يعمل من أجل تحقيق نفس الأهداف. هناك الكثير من الأشياء يجب القيام بها خلال الموسم. نحن نحاول تحسين الفريق باستمرار والمضي قدماً. من الجيد دائماً امتلاك اللاعبين الذين يساعدوننا على تحقيق أهدافنا.

هل تشعر بأن ليفربول منزلك الثاني الآن؟

بالطبع. كلما تعلمت أكثر عن المدينة، كلما تكيفت. هذا يساعد على تحقيق النجاح. لقد جئنا إلى مكان نحاول فيه إحداث تأثير على النادي بأكمله. نجحنا في ماينز ودورتموند، ونأمل في أننا نسير على الطريق الصحيح مع ليفربول.