بدأ شهر نوفمبر بالمباراة التي انتهت لصالحنا بطريقة مثيرة في الدقائق الأخيرة في فيلا بارك.

بعد مرور 87 دقيقة من مباراته الـ11 في الدوري الإنجليزي الممتاز لهذا الموسم، تمكن ليفربول بطريقة ما من العودة أمام أستون فيلا وانتزع فوزًا 2-1.

سجل ساديو ماني برأسه من كرة عرضية مثالية لأندي روبرتسون ليتعادل ثم سجل من ركنية ترينت أليكساندر-أرنولد في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

حافظ الفوز العاشر في الموسم على تقدم الريدز بست نقاط في صدارة الجدول قبل لقاء حاسم مع مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني بعد ثمانية أيام.

في هذه الأثناء، أصبح أليكساندر-آرنولد رابع أصغر لاعب في تاريخ النادي يصل إلى 100 مباراة مع الفريق.

قبل زيارة فريق بيب جوارديولا لآنفيلد، كان لا يزال هناك عمل ينتظر الفريق في دوري أبطال أوروبا. هدفين من جورجينيو فينالدوم وأليكس أوكسليد-تشامبرلين أمام جينك في L4 حسما فوز حامل اللقب للمباراة الثالثة على التوالي في المجموعة الخامسة.

توجهت العيون بعد ذلك على مواجهة سيتي حيث، قدم ليفربول أداءً رائعًا أمام أقرب منافسيه.

افتتح فابينيو التسجيل من تسديدة بعيدة المدى ثم أضاف محمد صلاح الهدف الثاني لصالح فريق يورغن كلوب.

وأضاف ماني الهدف الثالث في بداية الشوط الثاني برأسية بينما سجل برناردو سيلفا هدف سيتي الوحيد في اللقاء.

واصل ليفربول مسيرة الموسم في سيلهورست بارك بعد التوقف الدولي في نوفمبر - ومثلما كان الحال قبل ثلاثة أسابيع في برمنجهام، كان مطلوب تأمين النقاط الثلاث.

بدا أن التعادل هو النتيجة بعد هدف ويلفريد زاها في الدقيقة 82، بعد أن تقدم ماني للريدز.

ولكن روبيرتو فيرمينو، كان لديه رأي آخر، وبعد ثلاث دقائق فقط، سجل هدف الفوز.

وسجل ديان لوفرين هدفًا أمام نابولي ليتعادل 1-1 في آنفيلد. مباراة تعرض فيها فابينيو لإصابة في الكاحل ستبعده حتى منتصف يناير.  كانت النتيجة تعني أن الريدز كانوا بحاجة إلى تجنب الهزيمة في سالزبورج في الجولة السادسة للتقدم إلى دور ال16 من دوري أبطال.

واختتم الشهر بفوز آخر 2-1 في الدوري الإنجليزي الممتاز حيث، حسم فيرجيل فان دايك الفوز بهدفين أمام برايتون.

واجه ليفربول 12 دقيقة قلقة في اللقاء بعد طرد أليسون بيكر وتسجيل لويس دونك هدفا على الفور، لكن الريدر صمد بقوة ليوسع الفارق ل 11 نقطة في صدارة الترتيب.

على جانب آخر في نوفمبر، انضم كلوب إلى قاعة مشاهير إتحاد مدربي الدوري تقديراً لـ "إنجازاته في مجال تدريب كرة القدم حتى الآن".

جائزة لاعب الشهر من ستاندرد تشارترد: ساديو ماني

هدف الشهر: فابينيو ضد مانشستر سيتي