يرى جيني فينالدوم أن العمل الجاد هو السبيل لخروج ليفربول من دوامة النتائج السلبية في الدوري الإنجليزي الممتاز.

كان ليفربول قد تعرض للهزيمة الرابعة على التوالي في الدوري بالخسارة أمام الجار إيفرتون في ديربي الميرسيسايد بهدفين نظيفين سجلهما ريتشارليسون وجيلفي سيجوردسون في مباراة خلق فيها الريدز العديد من الفرص على مدار دقائقها التسعين.

بعد المباراة، تحدث لاعب الوسط الهولندي إلى موقعنا وقال: "هذا وضع جديد علينا. في المواسم السابقة، عادة ما كنا نسجل الأهداف عندما كنا نخلق فرصًا عديدة. في المباريات الأخيرة صنعنا الكثير من الفرص، ولكننا لم نعرف الطريق إلى المرمى. هذا أمر مزعج بكل تأكيد، خاصة لنا كلاعبين. علينا أن نحافظ على ثقتنا بأنفسنا وأن نواصل العمل الجاد، وأنا واثق من عودتنا إلى هز الشباك من جديد".

يذكر أن مباراة الليلة شهدت خروج القائد جوردن هندرسون من الملعب مصابًا في الدقيقة 29، ومن جهته، قال فينالدوم إنه وجميع لاعبي الريدز لا يجب أن يسمحوا للظروف الصعبة التي يمر بها الفريق أن تؤثر عليهم بالسلب في رحلتهم نحو العودة إلى المستوى المعهود وتحقيق الانتصارات.

وأضاف صاحب القميص رقم 5: "لا نريد أن نشعر بالأسف على وضعنا الحالي، ولا نريد أن نلعب دور الضحية. علينا أن نتعامل مع الأمر بواقعية وأن نحاول الخروج من الأزمة على الرغم من الإصابات العديدة في صفوف الفريق".

"أعتقد أن هذه هي الطريقة التي يجب أن ننظر بها إلى الوضع الحالي. يتعين علينا مواصلة العمل بقوة لنغير الدفة. لا تزال أمامنا عدة مباريات لنصحح المسار - إذا لعبنا دور الضحية سيزداد الوضع سوءًا. علينا أن نبذل أقصى ما في وسعنا وأن نعمل سويًا بثقة من أجل نهاية جيدة للموسم".