قال تياجو ألكانتارا إنه يتطلع إلى "النهائي" القادم بعد الفوز على مانشستر يونايتد بأربعة أهداف لهدفين أمس في أولد ترافورد في الجولة 36 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وفي الوقت الذي تتزايد فيه فرص احتلال الريدز مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا، يحل ليفربول ضيفًا على ويست بروميتش يوم الأحد في الجولة 37.

إليكم نص حوارنا مع تياجو عقب الفوز على يونايتد بالأمس…

تياجو، لقد كانت مباراة رائعة...كيف كان شعورك بالمشاركة فيها؟

استمتعت كثيرًا باللعب. واجهنا فريقًا قويًا يقدم موسمًا ممتازًا، وظهرنا بأفضل مستوى لنا في معظم فترات الشوط الثاني.

أظهرتم شخصية رائعة وروح قوية في العودة في النتيجة وقلبها في نهاية الشوط الأول وبداية الشوط الثاني…

لم نلعب بأريحية في الشوط الأول، ولكن كانت لنا محاولات خطيرة بالقرب من المرمى. في الشوط الثاني سيطرنا بشكل أفضل وخلقنا فرصًا أكثر، وكان بوسعنا أن نسجل أهدافًا أكثر من التي سجلناها.

كانت ليلة رائعة لروبيرتو فيرمينو...كان في المكان المناسب في التوقيت المناسب…

إنه لاعب مهم للغاية في الفريق. لم أر في حياتي مهاجمًا أكثر إنكارًا للذات منه، لأنه دائمًا ما يبحث عن الخيار الأفضل لزملائه، وهو هداف كبير أيضًا.

هل يساعدك اللعب مع فابينيو في وسط الملعب في تقديم أفضل ما لديك؟

وجود فابينيو في وسط الملعب يساعدنا جميعًا في تقديم أفضل ما لدينا. إنه لاعب مهم للغاية، فهو يجيد التحكم في إيقاع اللعب، ويغلق المساحات أمام الفرق الأخرى عندما لا تكون الكرة بحوزتنا.

ليفربول لم يتعرض للهزيمة في آخر سبع مباريات...هل تعتقد أن الفريق استعاد مستواه المعهود في التوقيت المناسب؟

نحن نقوم بمعالجة الأخطاء التي ارتكبناها في الماضي، وربما لم نعد إلى قمة مستوانا، ولكن أداء الفريق تحسن كثيرً في الآونة الأخيرة. في النهاية نحن والفرق الأخرى نسعى لإنهاء الموسم في مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا.

هل الرسالة المشتركة بينكم كلاعبين هي عدم إضاعة الفرصة وتحقيق الفوز في المباريات الثلاث المتبقية ضد ويست بروميتش وبيرنلي وكريستال بالاس؟

أعتقد أن الفكرة التي يجب أن تسيطر على الجميع في الوقت الحالي هي أننا تنتظرنا مباراة "نهائية" أخرى يوم الأحد. هذه هي الرسالة الأهم الآن.